التعليقات وردود الأفعال

جنغه تنغه جيون: "أربع كلمات مفتاحية" في بيان الدورة الكاملة

الخامسة للجنة المركزية الثامنة عشرة للحزب الشيوعي الصيني

موعد الأصدار:2015-11-23 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغر

الكاتب: | مصدر:

ملخص:

اختتمت الدورة الكاملة الخامسة للجنة المركزية الثامنة عشرة للحزب الشيوعي الصيني 29 أكتوبر في بكين، ناقشت الدورة وأجازت ((اقتراحات الجنة المركزية للحزب الشيوعى الصينى حول وضع الخطة الخمسية الثالثة عشرة للتنمية الاقتصادية الوطنية والاجتماعية)). حول النقاط الرئيسية التي يسلط الضوء عليها في بيان الدورة، يرى البروفيسور جنغه تنغه جيون، مدير معهد بحوث الصين المعاصرةبجامعة اللغات والثقافة ببكين أنه من خلال البيان، يمكننا أن نرى تطلعات وخارطة التنمية الاقتصادية الوطنية والاجتماعية للصين، كما يمكننا أن نرى المنهاج والدعوات والهدف الإستراتيجي للحزب الشيوعي الصيني في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، ويمكن أن نرى أيضا النقاط الرئيسية وإجراءات التنفيذ لأعمال الصين المختلفة في السنوات الخمس القادمة.

أشار جنغه تنغه جيون إلى أربع كلمات مفتاحية في البيان.

أولا، التخطيط. "الخطة الخمسية الثالثة عشرة" هي أول خطة خمسية أصدرتها الحكومة الجديدة لأننا في نقطة زمنية هامة ومفتاحية جدا، هي فترة "الاندفاع الأخير" لإنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل في عام 2020 الذي حدده المؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب الشيوعي الصيني. في وضع التخطيط الإستراتيجي- الشمولات الأربع، يضمن التصميم الفوقي والتدبير الإستراتيجي للتنمية الاقتصادية الوطنية والاجتماعية أن "الاندفاع الأخيير" لتحقيق إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، لا يتعثر، ولا تخفض سرعته، ولا ينحرف.

ثانيا، الابتكار. طرح البيان وضع الابتكار في صلب التنمية الوطنية الشاملة، هو طبعة مطورة لمشاركة الجماهير في تأسيس المشاريع وإشراك ملايين الناس في ممارسة النشاطات الإبداعية حيث طرح متطلبات الابتكار في النظرية والنظام والعلوم والتكنولوجيا والثقافة، ليتخلل الابتكار كل الأعمال والقضايا، وليرتبط الابتكار في كل منها علميا وعضويا، وإنشاء منظومة مؤسسية وآلية عمل تتميز بالكمال القطاعي والمعايرة العلمية والأداء الفعال.

ثالثا، التنمية. طرح البيان اتجاه التنمية لقيادة " الوضع الطبيعي الجديد  للاقتصاد "، والتنمية العلمية الملتزمة بالقانون الاقتصادي، والتنمية المستدامة المتبعة للقانون الطبيعية، والتنمية الشاملة المتبعة للقانون الاجتماعي. من خلال التخطيط العلمي، اكتشاف صناعات جديدة رائدة لتحويل النمط والترقية والتعديل الهيكلي والابتكار، لتحقيق التنمية الاقتصادية الصينية بالابتكار والتنسيق والصداقة مع البيئة والانفتاح والاستفادة المشتركة، هذا هو من النقاط التي تسلط الضوء عليها لنظرية التنمية التي طرحتها "الخطة الخمسية الثالثة عشرة".

رابعا، معيشة الشعب. أهداف التنمية التي طرحها البيان، مقتربة من عامة الشعب ومعكس رغبات أبناء الشعب. تنفيذ سياسة يمكن للزوجين أن ينجبا طفلين على نحو شامل، وإعفاء الطلاب في التعليم المهني المتوسط والفقراء في التعليم الثانوي من رسوم الدراسة والرسوم الإضافية، وتنفيذ نظام تأمين السكان في الحضر والريف على علاج الأمراض الخطيرة على نحو شامل وغيرها من المبادرات، يجعل كلها جماهير الشعب تتمتع بمنافع أكثر في فترة "الخطة الخمسية الثالثة عشرة"، الأمر الذي يعكس رغبة الحزب والدولة بصورة كاملة في أن يتمتع كل أبناء الشعب بثمار التنمية أكثر وبأكثر إنصافا.

أشار جنغه تنغه جيون في الأخيرة،: كما أشار الأمين العام شي جين بينغ أن "التخطيط العلمي هو أكبر فائدة، والتخطيط الخاطئ هو أكبر إسراف، وإثارة المشاكل في التخطيط هو أكبر محرم." الحياة الأفضل تحتاج إلى التطلع إليها، والمستقبل الجميل يحتاج إلى تخطيطه، بعد التخطيط، ينبغي العمل الجاد والدؤوب والحقيقي.

المقالات المعنية