التعليقات وردود الأفعال

"الشوامل الأربعة": تخطيط إستراتيجي لتعزيز تحديث حوكمة الدولة

موعد الأصدار:2015-07-10 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغر

الكاتب:دو في جين | مصدر:صحيفة ((قوانغمينغ اليومية)) 5 يونيو 2015

ملخص:

تحديث حوكمة الدولة ليس فقط محتوى مهما للتحديث الاشتراكى فى الصين، بل من الشروط المسبقة والوسائل الهامة لتحقيق التحديث الاشتراكي أيضا. اتخذت الدورة الكاملة الثالثة للجنة المركزية الثامنة عشرة للحزب الشيوعي الصيني تحسين وتطوير نظام الاشتراكيية ذات الخصائص الصينية، ودفع تحديث منظومة حوكمة الدولة وقدرة اللحوكمة" هدفا عاما لتعميق الإصلاح على نحو شامل، وطرح الرفيق شي جين بينغ دفع التخطيط الإستراتيجي "الشوامل الأربعة" على شكل منسق، حدد كل ذلك طريقا لتحقيق تحديث حوكمة الدولة من حيث التصميم الفوقي والترتيبات المفصلة، وبدأ مسيرة عظيمة للإسراع بدفع تحديث حوكمة الدولة في الصين.

التخطيط الاستراتيجي – "الشوامل الأربعة" عمق المعرفة لقانون تحديث حوكمة الدولة.

عمق التخطيط الإستراتيجي- "الشوامل الأربعة" المعرفة لطريق ونمط تحديث حوكمة الدولة، مشيرا إلى أن التحديث ليس فقط مسارا، ينبغي اختيار الطريق والنمط وفقا لواقع البلاد. السعي لتحقيق التحديث هو الطموح المشترك للعديد من البلدان النامية. في الخمسينات والستينات من القرن الماضي، تعرض نمط التحديث وهو ما يسمى بالحرية والديمقراطية الغربية للعثرات والفشل عندما كان ينفذ في دول العالم الثالث. لكن الحزب الشيوعي الصيني، يقود الشعب الصيني منذ يوم تأسيسه، ليتقدم على طريقه بحزم. أشار الرفيق شي جين بينغ بعمق إلى أن اختيار دولة ما منظومة الحوكمة، يقرره التوارث التاريخي والتقاليد الثقافية ومستوى التنمية الاقتصادية والاجتماعية لهذه الدولة، ويقرره شعبها. ومنظومة حوكمة الدولة الصينية الحالية نتيجة للتطور الطويل المدى والتحسين التدريجي والتحول المتأصل على أساس التوارث التاريخي والتقاليد الثقافية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية الصينية. التخطيط الإستراتيجي -"الشوامل الأربعة" هو تلخيص وتسام لتجارب ممارسة التحديث الاشتراكي الصيني. يتخذ كل "شامل" من "الشوامل الأربعة" التمسك وتطوير الاشتراكية ذات الخصائص الصينية نواة واتجاها، مما يجسد بصورة مستفيضة دعوة الحزب وثبوته؛ خططت "الشوامل الأربعة" النمط الفريد والمسار المتميز لتحقيق الحزب والشعب التحديث الاشتراكي على طريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية.

اكتشف التخطيط الإستراتيجي- "الشوامل الأربعة" أن دفع تحديث حوكمة الدولة هو مشروع منهجي معقد وشامل. دفع التخطيط الإستراتيجي -"الشوامل الأربعة" على شكل منسق يقرر هدف تحديث حوكمة الدولة والإجراءات الملموسة لتحقيق تحديث حوكمة الدولة، واكتشف بعمق أن منظومة حوكمة الدولة منظومة مأسسية متميزة بالمنطق المحكم. وبالدفع المنسق لأنواع مختلفة من البناء ليكمل بعضها بعضا فقط، يمكن إظهار وظيفة نظامية كاملة، وتحقيق نتيجة دفع تحديث منظومة حوكمة الدولة وقدرة الحوكمة. قدرة حوكمة الدولة هي قدرة شاملة، ولا يمكن تشكيل قدرة حوكمة الدولة المتقدمة إلا باتخاذ رفع قدرة الحزب في تنفيذ الحكم كنقطة جوهرية، ورفع نوعية وكفاءة الكوادر والإداريين على مختلف المستويات والجوانب، ورفع قدرة عمل الدوائر الحزبية والحكومية والوحدات الاقتصادية والتنفيذية، والجمعيات الشعبية والمنظمات الاجتماعية. منظومة حوكمة الدولة وقدرة حوكمة الدولة كتاب عضوي يكمل بعضهما بعضا، تقرر منظومة حوكمة الدولة، من حيث الأساس، محتويات وهيكل قدرة الحوكمة والحد الأعلى لقدرة الحوكمة، بينما أن قدرة حوكمة الدولة تؤثر على فعالية منظومة حوكمة الدولة. بالتكامل والتناسق بين منظومة حوكمة الدولة وتحديث قدرة الحوكمة فقط، يمكن تشكيل القوة المجمعة لتحديث حوكمة الدولة. تقسيم تحديث حوكمة الدولة إلى تحديث منظومة حوكمة الدولة وتحديث قدرة الحوكمة، ونبذ المعرفة غير الكاملة المتمثلة في أن إنجاز النظام يعني إنجاز كل شيء، الأمر الذي لا يعتبر فقط ابتكارا هاما للمفهوم والممارسة لحوكمة الدولة للاشتراكية ذات الخصائص الصينية، بل إثراء وتطوير لنظرية حوكمة الدولة الحديثة، يجسد بصورة مستفيضة علمية التخطيط الإستراتيجي- "الشوامل الأربعة".

 قدم التخطيط الإستراتيجي- "الشوامل الأربعة" إجابات علمية لكيفية معالجة العلاقات بين الحزب الحاكم والحكومة والسوق والمجتمع وغيرها من المسائل الجوهرية في تحديث حوكمة الدولة. ووضح هذا التخطيط الإستراتيجي المبادئ الصحيحة والطريقة الفعالية لمعالجة العلاقات بين الحزب الحاكم والحكومة والسوق والمجتمع. في العلاقات بين الحكومة والسوق، يتمسك هذا التخطيط الإستراتيجي بالنظام الاقتصادي الأساسي التي يتخذ الملكية العامة قواما رئيسيا، والتنمية المشتركة للملكيات الاقتصادية المتنوعة، وطرح لعب السوق دورا حاسما في توزيع الموارد وإظهار دور الحكومة بصورة افضل، وإجراءات مفصلة لتحسين الأنظمة والآليات. إن العلاقات بين الحزب الحاكم والحكومة والمجتمع مينية على أساس أن تكون المصالح الأساسية لكل أبناء الشعب مشتركة وأن كل أعمال الحزب والحكومة تتخذ تحقيق وحماية وتطوير المصالح الأساسية للغالبية الساحقة من الشعب كنقطة انطلاق وهدف، ذلك يضمن، من الأساس، علاقات منسقة عامة بين الحزب الحاكم والحكومة والمجتمع على أساس المصالح الأساسية. يتمثل ذلك في: إبراز المكانة الرئيسية للشعب، واتخاذ نظام المؤتمر الوطني لنواب الشعب نظاما سياسيا أساسيا، والتمسك بأن كل السلطات للشعب؛ وإبراز دور النواة القيادية للحزب الشيوعي الصيني، واتخاذ نظام التعاون بين الأحزاب المتعددة والاستشارة السياسية تحت قيادة الحزب الشيوعي الصيني ونظام الحكم الذاتي الإقليمي القومي، ونظام الحكم الذاتي للجماهير في المستويات القاعدية كأنظمة سياسة رئيسية، ووضح أن قيادة الحزب هي أكثر سمة جوهرية للاشتراكية ذات الخصائص الصينية؛ والتمسك بحوكمة الدولة وفقا للقانون هو الاستراتيجية الأساسية لقيادة الحزب الشعب في حوكمة الدولة، وقيادة الحزب وسيادة الشعب وإظهار دور الحكومة بفعالة وسيادة القانون الاشتراكية كلها متفقة بعضها مع بعض.

التخطيط الاستراتيجي - "الشوامل الأربعة" وضح المفهوم والهدف والمسار لتحديث حوكمة الدولة الاشتراكية ذات الخصائص الصينية.

حدد إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، بصفته خطوة مفتاحية لتحقيق حلم نهضة الأمة الصينية العظيمة، الاتجاه والطريق والمحتويات الهامة لتحديث حوكمة الدولة. يحتل إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل في عام 2020 مكانة محورية في التخطيط الإستراتيجي – الشوامل الأربعة، بينما تتمحور "الشوامل الثلاثة الأخرى" حول هذا الهدف الإستراتيجي. يشير إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل إلى تحسن وتطوير منظومة مأسسية كاملة ومستقرة وفقا لهدف إإنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، وباتجاه تحقيق حلم نهضة الأمة الصينية العظيمة، لدفع أن يطبح نظام الاشتراكية ذات الخصائص الصينية أكثر نضوجا واستقرارا في الشكل. وطريق حديث حوكمة الدولة هو طريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية. والنقاط الرئيسية لتحديث حوكمة الدولة حاليا هي مزيد من تحرير الأفكار، وتحرير وتطوير قوى الإنتاج، وتحرير وتعزيز الحيوية الاجتماعية، وتحقيق المأسسة والمعيارية والمنهجية لإدارة مختلف أعمال الحزب والدولة والمجتمع بواسطة الإصلاح النظامي للجوانب المختلفة  وبناء القدرة التنفيذية لها، ورفع القدرة على حوكمة الدولة باستخدام نظام الاشتراكية ذات الخصائص الصينية بفعالة. إلى جانب ذلك، ينبغي أن نرى أن إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل وتحقيق حلم نهضة الأمة الصينية العظيمة يرتبط بعضهما ببعض وثيقا، هما من الأهداف المرحلية لحلم الصين وأسلوب تحقيقه في المرحلة الحالية. وفقا لذلك، وباعتباره جزءا هاما من تحديث الدولة، يجب تحقيق تحديث منظومة حوكمة الدولة وقدرة الحوكمة مع إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل في نفس الوقت أساسيا.

باعتباره ثورة عظيمة أن يقود الحزب الشعب في القيام به في ظروف العصر الجديدة، قدم تعميق الإصلاح على نحو شامل مصدرا للقوة المحركة وسلاحا هاما لتحديث حوكمة الدولة. يعني دفع تحديث حوكمة الدولة بتعميق الإصلاح على نحو شامل التطبيق الشامل لـ"التمحورات الستة" التي طرحت في ((قرار)) الدورة الكاملة الثالثة للجنة المركزية الثامنة عشرة للحزب، لدفع الإصلاح في الاقتصاد والسياسة والثقافة والمجتمع والحضارة الإيكولوجية وببناء الحزب. وإصلاح النظام الاقتصادي هو من النقاط الرئيسية لتعميق الإصلاح على نحو شامل، المسألة المفتاحية هي المعالجة السلمية للعلاقات بين الحكومة والسوق، ليلعب السوق دورا حامسا في توزيع الموارد ولتلعب الحكومة دورها بصورة افضل. وتسريع إكمال وتحسين منظومة السوق الحديثة وتعميق إصلاح النظام المالي والضرائبي بواسطة التمسك وتحسين النظام الاقتصادي الأساسي، وإظهار الدور الرائد لإصلاح النظام الاقتصادي. وفي نفس الوقت، ووفقا لمتطلبات تحديث حوكمة الدولة، ينبغي التركيز على التمسك بالمكانة الرئيسية للشعب ودفع إصلاح الهيكل السياسي بنشاط ورزانة، وتطوير الديمقراطية الشعبية الأوسع نطاقا والأكثر استفاضة والأسلم؛ وتركيز الاهتمام على بناء حكومة سيادة القانون، وحكومة مبتكرة، وحكومة نزيهة وحكومة خدمية، وتعميق إصلاح النظام الإداري، وبناء منظومة الحوكمة الحديثة؛ وتركيز الاهتمام على إطلاق حيوية المجتمع وتعميق إصلاح منظومة الإدارة الاجتماعية، وبناء منظومة الإدارة الاجتماعية الحديثة.

باعتباره رمزا وقاعدة للإدارة الاجتماعية الحديثة، قدم حكم الدولة وفقا للقانون على نحو شامل دعما شاملا لتحديث حوكمة الدولة. دفع حكم الدولة وفقا للقانون على نحو شامل هو ثورة عميقة وواسعة في مجال حوكمة الدولة، وسيادة القانون ذات دور متميز في التننمية الاقتصادية والاجتماعية وتحديث الإنسان وحوكمة الدولة، كما لها دور لا يمكن الاستغناء عنه في تنسيق القوى الاجتماعية وموازنة المصالح الاجتماعية وتعديل العلاقات الاجتماعية ومعايرة السلوك الاجتماعي. يتمثل الدور الداعم الشامل الذي يلعبه حكم الدولة وفقا للقانون على نحو شامل في تحديث حوكمة الدولة في: أن حكم الدولة وفقا للقانون هو السياسة الأساسية لقيادة الحزب أبناء الشعب فتدير شؤونها؛ الدستور والقوانين الصينية هما تجسيد موحد لدعوة الحزب وإرادة الشعب، يمكنهما أن يعكسا الآراء الاجتماعية المشتركة بأكبر حد، ويحدثا قوة حاشدة جبارة؛ والتوحيد العضوي لقيادة الحزب وسيادة الشعب في الدولة وحكم الدولة وفقا للقانون يظهر التفوق العظيم لسيادة القانون الاشتراكية ؛ وحوكمة الدولة وفقا للقانون على نحو شامل هي الضمان القوي لتحقيق الإنصاف والعدالة الاجتماعيين؛ والقانون هو سلاح قوي لحكم الدولة، وسيادة القانون هي الاعتماد الهام لمنظومة حوكمة الدولة وقدرة الحوكمة، ولابد من دفع تحديث حوكمة الدولة على طريق سيادة القانون. في الوقت الراهن، ينبغي أن ندفع التمسك بحوكمة الدولة وفقا للقانون، وتنفيذ الحكم وفقا للقانون، والإدارة وفقا للقانون معا، ونتمسك بالبناء المتكامل لدولة سيادة القانون وحكومة سيادة القانون ومجتمع سيادة القانون، لتحقيق التشريع العلمي وتنفيذ القانون بصرامة والعدالة القضائية والتزام كل أبناء الشعب بالقانون، الأمر الذي سيعجل عملية تحديث حوكمة الدولة بشكل كبير.

 إدارة الحزب بصرامة وعلى نحو شامل تقبض على أساس أن يكون الحزب النواة القيادية القوية لقضية الاشتراكية ذات الخصائص الصينية، وقدمت الضمان الأساسي لتحديث حوكمة الدولة. لأن قوة قدرة الحزب على تنفيذ الحكم ومتانة مكانة النواة القيادية للحزب لا يؤثران فقط على مختلف المجالات والجوانب في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، بل على الإظهار الفعال لنشاط ومبادرة جماهير الشعب ومتانة مكانة سيادة الشعب، وعلى بناء قدرة القوامات الرئيسية المختلفة للحوكمة. وبالتالي، تكون النقطة الرئيسية لرفع قدرة حوكمة الدولة هي رفع قدرة الحزب على تنفيذ الحكم. انطلاقا من الحفاظ الدائم على علاقات الدم واللحم بين الحزب وجماهير الشعب ليكون الحزب النواة القيادية القوية لقضية الاشتراكية ذات الخصائص الصينية دائما، يجب، في إدارة الحزب بصرامة وعلى نحو شامل، التمسك بالمسار الأساسي والإجراءات الإستراتيجية التالية: في الفكر، التمسك بالجمع الوثيق بين بناء الحزب فكريا وبناء الحزب مأسسيا؛ اتخاذ بناء الأسلوب نقطة اختراق، وابتداء من حل "الانحرافات الأربعة"، ليصبح أسلوب الحزب نقيا على نحو شامل؛ إدارة الكوادر بصرامة، وتطبيق متطلبات "الصرامة في المجالات الثلاثة الإنجاز الحقيقي في الأعمال الثلاثة"، والتمسك بـ"القلة المفتاحية" وهي الكوادر القيادية، وإحكام قفص النظام بصورة كاملة؛ وتعزيز منهجية وتوقعية وابتكار وفعالية إدارة الحزب بصرامة. هذه الإجراءات تعزز الارتفاع الشامل لقدرة حوكمة الدولة بينما تعزز قدرة الحكم على تنفيذ الحكم.

دفع تحديث منظومة حوكمة الدولة وقدرة الحوكمة بتوجيه "الشوامل الأربعة"

من أجل دفع تحديث منظومة حوكمة الدولة وقدرة الحوكمة بتوجيه "الشوامل الأربعة"، ينبغي استيعاب إجراءات إستراتيجية لذلك والطبيعة الروحية له، والتركيز على المسائل الثلاث التالية:

"الشوامل الأربعة " هو كيان عضوي، وينبغي اتخاذ الدفع المنسق نقطة رئيسية لتطبيق "الشوامل الأربعة". ويتطلب تطبيق التخطيط الإستراتيجي- "الشوامل الأربعة" اتخاذ الدفع المنسق نقطة رئيسية، لفهم فحواه العملي بعمق والتمسك به. أولا، تجسد "الشوامل الأربعة" الصفة الأساسية والمتطلبات الجوهرية للاشتراكية ذات الخصائص الصينية بعمق، ويتخللها التمسك وتطوير الاشتراكية ذات الخصائص الصينية؛ وتجسد بعمق الموقف الثابت وهو تحقيق المصالح الأساسية والحفاظ عليها وتطويرها بصورة جيدة. ثانيا، في "الشوامل الأربعة"، إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل هو هدف إستراتيجي في مكانة الريادة، يحدد الاتجاهات الإستراتيجية لـ"الشوامل الثلاثة الأخرى"، ويحقق على أساس تنفيذ "الشوامل الثلاثة" هذه؛ تعميق الإصلاح على نحو شامل وحكم الدولة وفقا للقانون على نحو شامل، شأنهما شأن "حناجي الطائر" و"عجلتي العربة"، يدفعان تحقيق إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة في موعد محدد وتطوير إدارة الحزب بصورة وعلى تحو شامل؛ وإدارة الحزب بصرامة وعلى نحو شامل، وتكوين نواة قيادية قوية، هما الضمان الأساسي لأن يسير إنجار بناء مجتمع رغيد الحياة وتعميق الإصلاح على نحو شامل وحوكمة الدولة وفقا للقانون على نحو شامل متمسكا بالطريق الصائب والاتحاه الصحيح لتحقيق الأهداف المحددة المختلفة. ثالثا، يحتوي كل "شامل" من "الشوامل الأربعة" مجموعة كاملة من الإجراءات والأفكار الإستراتيجية المتميزة بالانطلاق من الواقع وإرث الماضي وشق طريق المستقبل والجرأة على الابتكار والخصائص المتميزة، من أجل الدفع المنسق لـ"الشوامل الأربعة"، لابد من الدفع المتبادل بين الدفع الكلي واختراق النقاط الرئيسية، مع التركيز على المنهجية والشمولية والتآزر. رابعا، لأن الظروف المحلية مختلفة، لذلك يجب وجود الوعي الكلي أثناء الدفع المنسق لـ"الشوامل الأربعة"، والمعرفة الواضحة لمكانة ودور أنفسنا في الوضع الكلي، ونقوم بأعمالنا بصورة مبتكرة وحسب الظروف ووفقا للأحوال الواقعية والمتطلبات المحلية والمشاكل البارزة. 

طرح التخطيط الإستارتيجي -  "الشوامل الأربعة" وفقا للمتطلبات الواقعية للتنمية في بلادنا، فينبغي التمسك بروحه الجوهرية. الآن أمامنا 5 سنوات إلى تحقيق إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل في عام 2020، فأهمية الدفع المنسق للتخطيط الإستراتيجي - "الشوامل الأربعة" ليس عاديا لتحقيق تحديث حوكمة الدولة. طرح التخطيط الإستراتيجي "الشوامل الأربعة" وفقا للمتطلبات الواقعية للتنمية في الصين والتناقضات البارزة التي تواجهنا، الأمر الذي يركز إلى أن معرفة حزبنا لقانون الاشتراكية ذات الخصائص الصينية قد بلغت مستوى جديدا. يتعين علينا أن ننظر إليه بنظرة متطورة. يتخذ التخطيط  لإبراز أهميته الإستراتيجية الهامة في ربط الماضي والمستقبل، وفي المرحلة الحاسمة الحالية، يمكنه أن يلعب دور جمع الآراء المشتركة وتوحيد القوى، لتحقيق هدف تركيز القوى لحل المشاكل الرئيسية وتحقيق الانتصار. لكن إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل ليس هدفا نهائيا، بل هو يرتبط بحلم الصين، وكذلك فإن تعميق الإصلاح على نحو شامل وحوكمة الدولة وفقا للقانون وعلى نحو شامل وإدارة الحزب بصرامة وعلى نحو شامل كلها من المهام الدائمة الطويلة الأمد، لذلك يكون التخطيط الإستراتيجي "الشوامل الأربعة" هو المفتاح الإستراتيجي للطريق والنظرية والنظام للاشتراكية ذات الخصائص الصينية من حيث الطبيعة الروحية، والتخطيط الإستراتيجي لتنمية الاشتراكية ذات الخصائص الصينية، وموحد مع التخطيط العام لـ"البناء الاقتصادي والسياسي والثقافي والاجتماعي وبناء الحضارة الإيكولوجية" لاشتراكية ذات الخصائص الصينية. وبطبيعة الحال، فإن المنظومة النظرية للاشتراكية ذات الخصائص الصينية تواكب الزمن دائما، لذلك يواكب التخطيط الإستراتيجي - "الشوامل الأربعة" الزمن أيضا باعتباره أحدث ثمرة للمنظومة النظرية للاشتراكية ذات الخصائص الصينية، ومن الأكيد أنه سيقبل الفحص أثناء توجيهه للمارسة، ويتطور ويصبح غنيا وكاملا باستمرار وفقا لتطور وتغير الممارسة.

التخطيط الإستراتيجي "الشوامل الأربعة" متألق بأشعة الحقيقة لللمادية الجدلية والمادية التاريخية، له أهمية المنهجية. أولا، التمسك بالمبادئ الأساسية للاشتراكية العلمية، والتمسك بالاتجاه الصائب لطريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية، هو المنهجية الأساسية للدفع المنسق للتخطيط الإستراتيجي "الشوامل الأربعة"، والخط الأدنى الذي لابد أن نحتفظ به. ثانيا، الاستخدام المبتكر لمبدأ أن العالم موحد في المادة والمادة تقرر الوعي، والتمسك الدقيق بالتطورات والخصائص الجديدة في المراحل الصينية المختلفة انطلاقا من واقع الصين وهو أن الصين في المرحلة الاشتراكية الأولية، والتمسك يمعرفة الحاضر وتخطيط المستقبل وصنع السياسات ودفع القضية انطلاقا من الواقع الموضوعي. ثالثا، الاستخدام المبتكر للمبدأ الأساسي لحركة التناقضات، والتمسك بالتناقضات الرئيسية التي لابد من حلها أثناء تطور قضية الحزب والدولة، والتأكيد على تعزيز وعي المشكلة والتمسك بإرشاد المشكلة، والاهتمام بالتخطيط الكلي والقبض على المشاكل المفتاحية معا، واستخدام مبدأ أن لكل شيء مظهرين والاهتمام بمبدأ النقاط الرئيسية معا، لحل التناقضات والمجالات الرئيسية للتناقضيات أولا، لدفع حل التناقضات الأخرى. رابعا، التمسك بوجهة النظر الأساسية للمادية الجدلية وهي أن "العالم مرتبط كله بصورة عامة"، وتعزيز التصميم الفوقي، والتخطيط الكلي، لتشكيل ربط منتظم وعضوي داخل "الشوامل الأربعة" وداخل كل "شامل" وبين مختلف الإجراءات، ثم تحقيق التعاون المتبادل في السياسات والدفع المتبادل في عملية التنفيذ والاستفادة المتبادلة في نتيجة التنفيذ. خامسا، التمسك بوجهة النظر القائلة إن جماهير الشعب هي خالقة للتاريخ، والتمسك باتخاذ تحقيق وحماية وتطوير المصالح الأساسية للغالبية الساحقة من الجماهير بصورة رائعة كنقطتي البداية والنهاية، والتمسك بالمعالجة السليمة للعلاقات بين احترام القانون الموضوعي وإظهار المبادرة الذاتية، والاعتماد الوثيق على الشعب لدفع مختلف الأعمال إلى الأمام.

(الكاتب: نائب رئيس التحرير لصحيفة الشعب اليومية)

المقالات المعنية