التعليقات وردود الأفعال

اختتام المؤتمر الوطني للحزب الشيوعي الصيني وانتخاب لجنة مركزية جديدة

موعد الأصدار:2017-10-25 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغر

الكاتب: | مصدر:新华网

ملخص:

بكين 24 أكتوبر 2017 (شينخوا) اختتم المؤتمر الوطني الـ19 للحزب الشيوعي الصيني هنا اليوم (الثلاثاء) بعد ادراج فكر شي جين بينغ حول الاشتراكية ذات الخصائص الصينية من أجل عصر جديدة في دستور الحزب وانتخاب لجنة مركزية جديدة للحزب الشيوعي الصيني ولجنة مركزية جديدة لفحص الانضباط.

وفي الجلسة الختامية التي ترأسها شي جين بينغ، اختار 2336 مندوبا ومندوبين وجهت لهم دعوة خاصة، 204 اعضاء و172 عضوا مناوبا للجنة المركزية ال19 للحزب.

وقال شي في الخطاب الختامي بقاعة الشعب الكبرى " نحن على يقين من أن مختلف القرارات والترتيبات الموضوعة في هذا المؤتمر، وشتى المنجزات المحققة فيه، ستلعب دورا إرشاديا وضمانيا بالغ الأهمية بالنسبة إلى تحقيق انتصار حاسم في انجازاتنا الرئيسية."

ووفقا للعادة، ستعقد اللجنة المركزية الجديدة اول جلسة كاملة في اليوم التالي لاختتام مؤتمر الحزب.

وبحسب دستور الحزب، تنتخب الجلسة الكاملة الامين العام للجنة المركزية وأعضاء المكتب السياسي وأعضاء اللجنة الدائمة للمكتب السياسي. وسيتم اختيار الأمين العام من بين أعضاء اللجنة الدائمة للمكتب السياسي.

كما مررت الجلسة الختامية قرارا بشأن تعديل دستور الحزب الذي ينص على فكر شي جين بينغ حول الاشتراكية ذات الخصائص الصينية للعصر لجديد كمكون جديد لتوجيه العمل الحزبي.

كما ادرج الحزب فكر شي العسكري وقيادة الحزب المطلقة للقوات المسلحة وكذلك بيانات اخرى منها اتباع مبدأ تحقيق النمو المشترك عبر المناقشات والتعاون ومواصلة مبادرة الحزام والطريق ضمن دستور الحزب.

ووفقا لدستور الحزب المعدل، يتعين على الحزب بذل جهود شاملة لضمان مواصلة الحرب ضد الفساد.

وعدل الحزب، الذي تأسس في عام 1921 وتولى السلطة بعد 28 عاما لاحقة، دستوره بصفة دورية خلال المؤتمرات الوطنية السابقة لمواكبة العصر.

وقال شي "منذ الفترة الزمنية الطويلة، ظل حزبنا يتحد مع أبناء الشعب الصيني والأمة الصينية ويقودهم في الكفاح الدؤوب والنضال العنيد، مما غير نهائيا الوضع المأساوي للصين القديمة والمتمثل في التعرض للإهانة والإذلال بعد حرب الأفيون، وغير نهائيا الوضع المأساوي للشعب الصيني والأمة الصينية والمتجسد في معاناة مشاكل الفقر والضعف المتراكمة".

كما مرر المندوبون في المؤتمر قرارات بشأن تقرير اللجنة المركزية الـ18 للحزب الشيوعي الصيني وتقرير عمل اللجنة المركزية لفحص الانضباط ووافقوا تماما على عمل الحزب في السنوات الخمس الماضية.

وأضاف شي "لا بد للرفاق في كل الحزب من مشاركة الشعب في السراء والضراء والاتحاد معه كرجل واحد دائما".

وتابع شي "اعتبار تطلعات الشعب إلى حياة جميلة هدفا للكفاح إلى الأبد".

وأشار إلى أن اللجان المركزية للأحزاب الديمقراطية المختلفة واتحاد الصناعة والتجارة لعموم الصين والشخصيات من كافة القوميات والأوساط، قدمت تهانيها للمؤتمر.

وقال أيضا إن " القادة والأحزاب والمنظمات والشخصيات في مختلف الأوساط في كثير من الدول بعثت برسائل وبرقيات التهنئة إلى المؤتمر أيضا، في طيب لهيئة رئاسة المؤتمر أن تعبر له مع نشكرها الخالص".

يأتي المؤتمر الذي يعقد كل خمسة سنوات وافتتحت فعالياته يوم 18 أكتوبر، خلال مرحلة حاسمة تبني فيها الصين مجتمع رغيد الحياة باعتدال في كافة مناحي الحياة وفي لحظة حاسمة من دخول الاشتراكية ذات الخصائص الصينية مرحلة جديدة.

المقالات المعنية