التعليقات وردود الأفعال

تم إنشاء إتحاد خليةالتفكيرالعالمي للجامعات في بكين

موعد الأصدار:2018-04-18 | مصدر:صحيفة قوانغمينغ اليومية (26مارس2018) | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغ

1.jpg

قبل بضعة أيام (24 مارس) تم فيبكينعقدمؤتمر إتحاد خليةالتفكيرالعالميللجامعاتالذيإستضافتهدار الأبحاثللتنميةوالاستراتيجية بجامعةرنمينالصينيةوالاتحادالعالميللجامعات إستضافة مشتركة،وتم الاعلان عن إنشاء اتحاد خلية التفكير العالمي للجامعات في المؤتمر. شارك في حفل الافتتاح كل من جين نوه أميناللجنةالحزبيةبجامعةرنمينالصينية،ويوحناهيرنالرئيسالتنفيذيللاتحاد العالمي للجامعات،وجينشينالأمينالعاملاتحادتعاون خلية التفكيرل"الحزام والطريق" ،وتشانغمياوتشينغنائبرئيسالجامعةالصينيةفيهونجكونج. تجمعمايقربمن 200 منالباحثينالصينيينوالأجانبمن 26 جامعة الدرجة الأولىفيالعالم.والمندوبونمنالإداراتذاتالصلةبوزارةالخارجية،ودائرة الاتصال الدولي للجنةالمركزيةللحزبالشيوعيالصيني،ووزارةالبيئة،والمنظمات الحكوميةالدوليةمثلالأممالمتحدةوالبنكالدوليومنظمةالصحةالعالمية ،الذين حضروا المؤتمروألقوا كلماتهم. 

فيحفلالافتتاح،قالليووىرئيسجامعةرنمينالصينيةإنالتبادلالثقافيوتشارك المعارففيالعالم اليومأصبحاإتجاها سائدا،ولايمكنلخلفيةالتفيكرعزل نفسها عن الواقع وتدبر الأمور دون أي اعتبار للظروف الواقعية،وفيمواجهةالقضاياالعالميةالكبرىمثلتغيرالمناخوأمنالطاقة،يجبعلى خلية التفكير أن تكمل قوتها من الجانب الداخلي وتهتم بالتعاون مع الجانب الخارجي للتغلب نقائصها عن طريق التعلم من الآخر،وتبادل الحاجات،وللاستجابة النشيطة للفرصوالتحدياتالناجمةعنالتطورالمستمروالتغيرفيالعالم. وبالنسبةلإنشاء إتحاد خليةالتفكيرالعالمي للجامعات،يعتقديوحنا هيرنأنهمنأجلحلالتحدياتالعالميةللبيئةوالمناخوالغذاءوالصحةالعامة،يلعبالتعليمالعاليوتربيةالمواهبيندورًالاغنىعنه .لذلك يجبعلىخلياتالتفكيرفيالعديدمنالدولبناءالثقةالمتبادلةللعثورعلىأفضلالحلول عن طريق تشارك المعارف ووجهات النظر الجديدة،كما عليها تقديم الاشارات والاقتراحات بشكل نشيط. 

فيالمنتدىالفرعيبعدالظهر،أجرىخبراءمنالصينيينوالأجانبفي المجالات المتعلقةالتبادلاتالمتعمقة مركزين علىموضوع التنميةالخضراء ل"الحزاموالطريق" ،في ضوءالاختلاففيالقوانينوالمعاييروتغيرالمناخ،والتنميةالماليةالخضراء،وأمنالطاقة،والصحةالعامة،والوعيالثقافي،والتعليمالعاليحولموضوعاتالدبلوماسيةالعامةوالقضاياالأخرى المشتركةبيندول "الحزاموالطريق" . اتفقالخبراءعلىأنالبشريةليسلديهاسوىأرضواحدةوأنالدولتتعايشفيعالمواحد،فقدلعبمفهوم "الحزاموالطريق " للتنميةالخضراءدوراًإيجابياًهائلاًللمجتمعالدولي،فيجب علىجميعالبلدانأنتجمعالحكمة،وأنتجري الحوار والتبادل بشكل كامل،وتعززالنتائجفيالوقتالمناسبلزيادةرفاهية العالم،وتعزيزالتنميةالمشتركة،ودفعبناءمجموعة المصيرالمشترك للبشرية.