التعليقات وردود الأفعال

الندوة الأكاديمية الدولية حول "المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية وحرب المقاومة العالمية ضد الفاشية"

موعد الأصدار:2015-07-29 | مصدر:صحيفة العلوم الاجتماعية الصينية | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغ

يصادف عام 2015 الذكرى السبعين لحرب المقاومة الصينة ضد العدوان الياباني وحرب المقاومة العالمية ضد الفاشية. قدم المغربون الصينيون وذوو الأصول الصينية إسهاما هاما في حرب المقاومة العالمية ضد الفاشية، كما كانوا جزءا هاما للجبهة الوطنية المتحة للمقاومة ضد العدوان اليابان. في 27 يوليو، عقدت ندوة دولية حول "المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية وحرب المقاومة العالمية ضد الفاشية" في جامعة جينان، حلل العلماء الذين جاؤوا من الصين والولايات المتحدة الأمريكية واليابان وغيرها من الدول إسهام المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية في أمريكا الشمالية وأوروبا وأوقيانوسيا وجنوب شرقي آسيا في حرب المقاومة العالمية ضد الفاشية.

في عام 2013، طرح رئيس التحرير لمجلة ((الدراسات حول حرب المقاومة ضد العدوان الياباني)) قاو شي هوا مفهوم "تاريخ حرب المقاومة الموسعة ضد العدوان اليابان" في مقدمة العدد الأول للمجلة معتقدا أن الدراسات حول تاريخ حرب المقاومة ضد العدوان الياباني لا يمكنها أن تقتصر على البحوث في تاريخ فترة حرب المقاومة ضد اليابان، بل ينبغي أن تحتوي الدراسات في العلاقات الصينية-اليابانية في العصر الحديث وتاريخ اليابان في العصر الحديث والعلاقات الصينية – اليابانية بعد الحرب وتأثيرات الحرب. لا شك أن الدراسات حول المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية في منظور "تاريخ حرب المقاومة الموسعة ضد العدوان الياباني" طرح شكوكا في الدراسات حول تاريخ الحرب العالمية الثانية المتميزة بمركزية الغرب. اعتقد تشانغ شيو مينغ، نائب مدير معهد بحوث تاريخ المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية أن القيام بالبحوث في المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية في منظور "تاريخ حرب المقاومة الموسعة ضد العدوان الياباني" ذات أهمية تاريخية وواقعية هامة في توضيح الحقائق التاريخية لعدوان اليابان على الصين وأسباب ونتائج حرب المقاومة ضد العدوان الياباني بصورة شاملة.

من حرب المقاومة ضد اليابان إلى حرب المحيط الهادئ، شهد مجتمع الجالية الصينية في الخارج تغيرات عميقة بسبب دخول القوى الأجنبية. ترى لي ينغ هوي، الأستاذة في كلية التاريخ بجامعة جينان الدولية في تايوان أن الجالية الصينية تجاوزت حدود مواطن المغتربين والدولة والقوميات العرقية أثناء حرب المقاومة العالمية ضد الفاشية، في دعم حرب المقاومة الصينية ضد العدوان الياباني، وتعاونت مع القوميات في أماكنهم للمقاومة ضد العدوان الياباني معا. الجدير بالاهتمام أن عددا كبيرا من الجالية الصينية اشتركوا في الجيوش الأمريكية والبريطانية والسوفيتية مباشرة، ليشاركوا في حرب المقاومة العالمية ضد الفاشية كجنود أو وعناصر المخابرات.  

قال الأستاذ تشانغ تشن جيانغ في معهد بحوث المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية في جامعة جينان: "تحديد عنوان هذه الندوة بـˊالمغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية وحرب المقاومة العالمية ضد الفاشيةˋ لا يقصد فقط إلى عرض الإسهام البارز الذي قدمه المغتربون الصينيون وذوو الأصول الصينية في دعم الحرب الصينية للمقاومة ضد العدوان الياباني، بل لإبراز دور وأهمية المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية في حرب المقاومة العالمية ضد الفاشية، هذا المنظور أوسع وأعمق من "تاريخ حرب المقاومة الموسعة ضد العدوان اليابان"، هو مجال الرؤية للتاريخ العالمي. وينبغي أن تكون الدراسات حول المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية عابرة العلوم. كانت حرب المقاومة العالمية ضد الفاشية حلقة تاريخية هامة لجماعة المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية، الكمية الكبيرة من الدراسات المجهرية التي أجريت في الندوة والتي تدعو إليها الندوة، هي الأساس والمواد لتعميق الدراسات حول المغتربين الصينيين وذوي الأصول الصينية في المستقبل."