التعليقات وردود الأفعال

المجلات الأكاديمية الصينية الأكثر تأثيرا دوليا لعام 2014

موعد الأصدار:2015-01-15 | مصدر:صحيفة ((قوانغمينغ اليومية)) 19 ديسمبر 2014 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغ

في الأيام الأخيرة تم إصدار "المجلات الأكاديمية الصينية الأكثر تأثيرا دوليا لعام 2014 وتقرير عن الاستشهاد الدولي والمحلي بالمجلات الأكاديمية الصينية". بحث وصنع هذا التقرير من المركز االدولي للتقييم والبحوث للوثائق الأكاديمية الصينية الذي أقامته دار المجلات الأكاديمية الصينية الإلكترونية التابعة لجامعة تشينغهوا ومكتبة جامعة تشينغهوا معا، ويعتبر التقرير ثالث تقرير أصدره هذا المركر في السنوات الثلاث المتتالية.

من المجلات الأكاديمية الصينية الأكثر تأثيرا دولية  التي تم اختيارها لعام 2014: ((أبحاث الخلايا)) التي أقامها معهد بحوث الكيمياء الحيوية وبحوث بيولوجيا الخلية التابع للأكاديمية شانغهاي لعلوم الحياة للأكاديمية الصينية للعلوم، و((مجلة الصخور)) التي أسستها الجمعية الصينية للكيمياء المعدنية والصخرية والأرضية وغيرهما من 175 نوعا من المجلات حول العلوم الطبيعية والتكنولوجيا الهندسية، ومجلة ((الصين والاقتصاد العالمي)) و((البحوث الاقتصادية)) اللتين أسسهما كل من معهد الاقتصاد والسياسة العالمية ومعهد الاقتصاد التابعين للاكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية وغيرهما من 60 نوعا من المجلات الإنسانية والاجتماعية.

تم اختيار 175 نوعا من المجلاات للعلوم الطبيعية والتكنولوجيا الهندسية كـ"المجلات الأكاديمية الممتازة الصينية ذات التأثير الدولي"، منها مجلة ((الهندسة الميكانيكية الصينية)) التي أسستها الجمعية الصينية للهندسة الميكانيكية، ومجلة ((الجيولوجيا الصينية)) التي أسستها المصلحة الصينية للتحقيق الجيولوجي، و60 نوعا من المجلات للعلوم الإنسانية والاجتماعية منها مجلة ((المجتمع)) التي أسستها جامعة شانغهاي ومجلة ((التعليقات للإدارة)) التي أسستها كلية الدراسات العليا بالأكاديمية الصينية للعلوم.

وقد قام التقرير، على أساس طريقة الببليومترية للوثائق بكثير من الابتكار والتحسين المفيدين، ووضع معايير الببليومترية، وإدخال التحليل النوعي، إلغاء تشويش الوثائق الأكاديمية السيئة والاستشهاد المزيف، لتصبح نتائج الإحصاء أكثر موضوعية وحقيقية ودقة. اتخذ التقرير أسلوب تحليل البيانات الكبيرة، لتوسيع مجال الإحصاء إلى أكثر من 14000 مجلة دورية في العالم، الأمر الذي سد فجوة في تقييم التأثير الدولي للمجلات الأكاديمية الصينية.