التعليقات وردود الأفعال

"المنتدى الوطني الحادي عشر للماركسية" في مدينة تشنغتشو

موعد الأصدار:2014-11-21 | مصدر:صحيفة ((قوانغمينغ اليومية)) 1 نوفمبر 2014 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغ

  أقيم في الأيام الأخيرة "المنتدى الوطني الحادي عشر للماركسية" الذي يتخذ "النظرية والممارسة لبناء القيم الجوهرية الاشتراكية" موضوعا رئيسيا في مدينة تشنغتشو، بتنظيم مصلحة التأليف والترجمة المركزية للحزب ودائرة الدعاية للجنة الحزب الشيوعي الصيني لمقاطعة خنان وجامعة تشنغتشو، والجهة المقيمة له مكونة من الجمعية الصينية لبحوث ماركس وإنجلز، وفرقة البحوث لوجهات النظر الأساسية للأعمال الكلاسيكية الماركسية لمشروع البحوث والإنشاء للنظرية الماركسية للجنة المركزية للحزب، ومعهد الماركسية واللينينية بجامعة تشنغتشون ومركز بحوث الفلسفة المركسية بجامعة تشنغتشو، ومجلة ((الماركسية والواقع)) معا. حضره أكثر من 130 باحث للماركسية جاءوا من المعاهد وأجهزة التعليم في أنحاء البلاد بمن فيهم وي جيا هوا، وتشاي فانغ قوه، وتشو تشوان فانغ، ولي ده يي.

  قام الخبراء بالمناقشات العميقة حول "بحوث المنظومة النظرية للقيم الجوهرية الاشتراكية" و"البحوث حول القيم الجوهرية الاشتراكية والأفكار المعنية لكتّاب الأعمال المركسية الكلاسيكية" و"المقارنة بين القيم الجوهرية الاشتراكية والقيم الشرقية والغربية" و"البحوث حول جماهيرية القيم الجوهرية الاشتراكية". يرى الجميع أنه بالنسبة لدولة، تعتبر القيم الجوهرية لها أعظم قوة تبقى دائما. تجسد القيم الجوهرية الاشتراكية، من حيث النظرية، إرشاد الماركسية، وتجسد ايضا الارث والسمو للثقافة الصينية الممتازة، حيث تمزج الطلبات القيمية للفرد والمجتمع والدولة معا، لتشكيل قوة حاة جبارة تعتبر قوة محركة عظيمة ترشدنا في إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل وتحقيق أهداف "المئويتين" وحلم الصين للنهضة العظيمة للأمة الصينية. من أجل تربية وممارسة القيمة الجوهرية الاشتراكية في الوقت الراهن، لابد أن نثبت أقدامنا على الثقافة الصينية التقليدية الممتازة ونمزجها في التعليم القومي ونطبقها في ممارسة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، ونحفز القيم الجوهرية الاشتراكية لتتأصل في قلوب الجماهير من خلال ترسيخ جذورها وحشد القلوب وإرساء القاعدة وتحويلها إلى ممارسة، لتتمثل في ممارسة كل شخص.