التعليقات وردود الأفعال

افتتاح قمة ريو + 20 فى البرازيل

موعد الأصدار:2012-09-26 | مصدر: | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغ

.

افتتح مؤتمر الأمم المتحدة الخاص بالتنمية المستدامة هنا أمس الأربعاء/20 يونيو الحالي/ باجتماع قادة العالم من أجل تجديد الالتزام السياسى بمعالجة المشكلات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية .

قام بافتتاح المؤتمر الذى يستمر ثلاثة أيام رسميا السكرتير العام للأمم المتحدة بان كى- مون وشا تسو كانغ رئيس ريو + 20 وقادة آخرون . ويهدف المؤتمر إلى إحياء التقدم الذى احرز منذ انعقاد اجتماع الاستدامة الأخير للأمم المتحدة هنا قبل عشرين عاما ،وسوف يحث على التصرف بسرعة فى مواجهة الأزمة المالية العالمية .

وقد تحدثت بريتانى تريلفورد وهى طالبة تبلغ من العمر 17 عاما من ويلينجتون عاصمة نيوزيلندا لقادة العالم فى خطاب لها استغرق ثلاث دقائق .

وقالت تريلفورد الفائزة فى مسابقة الفيديو للشباب " اننى أقف هنا وقلبى يحترق .فأنا مضطربة وغاضبة من الحالة السائدة فى العالم . وإننا هنا لحل المشكلات التى تسببنا فيها كمجموعة ولضمان أن لدينا مستقبل " .

وحثت القادة على أن يكافحوا لإيجاد حلول تشيع الأمل فى أرجاء العالم . وقالت " إننى أرغب فى إنهاء كلمتى بطلب هو أن تفكروا لماذا جئتم إلى هنا وما الذى تستطيعون أن تفعلوه هنا ... هل جئتم إلى هنا لإنقاذ ماء الوجه ؟ أم أنكم هنا لانقاذنا ؟ " .

يذكر انه عرض شريط فيديو كليب قصير باسم " أهلا بالانسان " فى حفل الافتتاح حيث يصور الأثر الكبير على سطح الارض الذى تسببت فيه أنشطة الانسان المتزايدة .

وقبل يوم من افتتاح القمة ،أعلنت الدول الأعضاء الاتفاق على مشروع وثيقة النتائج التى سيقرها أكثر من مائة من رؤساء الدول والحكومات .

وقال شا الذى يشغل أيضا منصب وكيل السكرتير العام للامم المتحدة فى أعقاب الاعلان " ان الوثيقة كانت نتاج أشهر من المفاوضات المكثفة وتحتوى على " الكثير من الاعمال " ويمكن ان تحقق " تغيرا إيجابيا عالميا " .

وأضاف " إنه إذا ما تم تنفيذ هذه الأعمال واذا ما تم اتخاذ إجراءات المتابعة فإن الوثيقة فى الحقيقة سوف تحقق فارقا هائلا ".