التعليقات وردود الأفعال

كبار زعماء الصين يتعهدون بتحسين التعامل مع طلبات الشعب

موعد الأصدار:2012-09-26 | مصدر: | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغ

.


التقى كبار زعماء الصين يوم (الجمعة) مع ممثلين لمؤتمر وطني بشأن التعامل مع رسائل ومكالمات الشعب، وتعهدوا بحماية حقوق ومصالح الشعب وبتقوية العلاقات بين السلطات والشعب
والتقى الرئيس الصيني هو جين تاو ورئيس مجلس الدولة ون جيا باو ونائب الرئيس شي جين بينغ ونائب رئيس مجلس الدولة لي كه تشيانغ بالممثلين قبل المؤتمر، وقدموا تحياتهم لكل العاملين في الحكومة الذين يتعاملون مع رسائل ومكالمات الشعب.

كما التقى تشو يونغ كانغ، عضو اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني وسكرتير لجنة الشؤون السياسية والتشريعية باللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، بالممثلين والقى كلمة امام المؤتمر.

والطلبات، المعروفة ايضا بالرسائل والمكالمات، هي نظام اداري لسماع شكاوى وتظلمات المواطنين الصينيين.

ومكاتب الرسائل والمكالمات على كل المستويات مفوضة لتلقي الرسائل والمكالمات والزيارات من الافراد والجماعات، ثم توجه القضايا إلى الادارات المختصة ومراقبة تقدم الحل.

واشاد تشو يونغ كانغ بالانجازات الكبيرة التي قام بها عمل الطلبات في السنوات الاخيرة، قائلا ان العمل قدم اسهامات كبيرة في حل النزاعات الاجتماعية وحماية حقوق ومصالح الشعب بالاضافة لتعزيز التناغم والاستقرار الاجتماعي.

واكد تشو على انه في الوقت الحاضر ولبعض الوقت في المستقبل، يجب ان يهدف عمل التعامل مع طلبات الشعب إلى حماية الحقوق والمصالح المشروعة للشعب وان يعكس الاراء الاجتماعية ويعزز التناغم الاجتماعي.

ولذلك، يجب على السلطات تحسين آليات عمل الطلبات والحفاظ على النظام الفاعل واقامة نظام شامل لمنع وتقليل عدد الطلبات بالاضافة لتقوية المعيارية والقانونية ، من اجل العمل بشكل افضل كحلقة وصل بين السلطات والجماهير.