التعليقات وردود الأفعال

حافظت السوق الاستهلاكية خلال أكتوبر علي النمو المطرد والسريع الاستثماري الصيني في

الدول علي طول الحزام الواحد والطريق الواحد وتعاون الصين معها يتقدم باطراد في الأشهر العشرة الأولى

موعد الأصدار:2017-12-06 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغر

الكاتب: | مصدر:"صحيفة الشعب اليومية" 17 نوفمبر 2017

ملخص:

ووفقا لبيانات المصلحة الوطنية للإحصاء، بلغ إجمالي مبيعات التجزئة في البلاد في أكتوبر 3.42 تريليون يوان صيني بزيادة قدرها 10% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام السابق، ومعدل النمو لا يتغير بالمقارنة مع نفس الفترة من العام السابق. وارتفع إجمالي مبيعات التجزئة في الأشهر العشرة الأولى من العام بنسبة 10.3%، ومعدل النمو لا يتغير بالمقارنة مع نفس الفترة من العام السابق. 

أشار مسؤول مديرية عمليات السوق لوزارة التجارة الصينية إلى أنه في أكتوبر، حافظت السوق الاستهلاكية الوطنية للصين علي النمو المطرد والسريع، ويكون لديها الخصائص التالية: أولا، مبيعات التجزئة عبر التجارة الإلكترونية والمحلات الفعلية شهدت اتجاه التنمية الجيد. وثانيا، عطلة العيد الوطني الطويلة تدفع استهلاك الخدمات ومبيعات بعض السلع، وثالثا، أسعار الاستهلاك قد ارتفعت قليلا. 

قال المسؤول أن مع اتجاه الأداء من الاستقرار نحو الجيد للعملية الاقتصادية الوطنية وتحسن مطرد في الجودة والكفاءة وحفاظ الانتاج والطلب علي الاستقرار وتحسين التوظيف باستمرار واستقرار الأسعار بشكل عام، من المتوقع أن يسجل السوق الاستهلاكية في فترة لاحقة ستحافظ على نمو مطرد وسريع، ويمكن الانتهاء من الأهداف السنوية المتوقعة بنجاح. 

بالإضافة إلى ذلك، مسؤول مديرية التعاون لوزارة التجارة الصينية أشار في يوم 16 الي أن خلال الفترة من يناير إلى أكتوبر، قام المستثمرون المحليون الصينيون بالاستثمارات المباشرة غير المالية الجديدة في 5410 مؤسسة أجنبية في 160 دولة ومنطقة في جميع أنحاء العالم، وحجم الاستثمار المتراكم بلغ 86.31 مليار دولارا أمريكيا بانخفاض قدره 40.9% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، وتم المزيد من كبح الاستثمار الأجنبي غير العقلاني بشكل فعال.  

أشار المسؤول الي أن الاستثمار والتعاون الأجنبي خلال الفترة من يناير إلى أكتوبر يتميز بما يلي: أولا، الاستثمار والتعاون علي طول دول "الحزام الواحد والطريق الواحد" تقدم بشكل مطرد. وثانيا، معدل انخفاض الاستثمار الأجنبي ضاق، وتم المزيد من تحسين هيكل الصناعة. وثالثا، المشاريع الأجنبية الكبيرة المتعاقدة الجديدة كانت كثيرة، ودور تعزيز الصادرات لها كان واضحا. 

المقالات المعنية