التعليقات وردود الأفعال

الوضع العام للتجارة الخارجية للصين في النصف الأول من العام كان جيدا

حجم رأس المال الأجنبي المستخدم كان مستقرا أساسا، والاستثمار الأجنبي كان أكثر عقلانية

موعد الأصدار:2017-09-11 | اجعل حجم الخط أكبر | اجعل حجم الخط أصغر

الكاتب: | مصدر:صحيفة الشعب اليومية (1 أغسطس 2017)

ملخص:

في يوم 31 يوليو، عقد مكتب الإعلام التابع لمجلس الدولة الصيني مؤتمرا صحفيا. وقدم نائب وزير التجارة الصيني تشيان كي مينغ ونائب مدير مركز بحوث التنمية التابع لمجلس الدولة الصيني رن قوه تشيانغ أحوال تشغيل التجارة الخارجية للصين في النصف الأول من العام. 

في النصف الأول من هذا العام، وضع التجارة الخارجية للصين كان جيدا بشكل عام، وبلغ إجمالي حجم الواردات والصادرات 13140 مليار يوان صيني بزيادة قدرها 19.6% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وعكس اتجاه الانخفاض في العامين الماضيين. من بينها، نمت الصادرات بنسبة 15%، ونمت الواردات بنسبة 25.7%. 

تشيان كي مينغ أشار الي أن بالإضافة إلى انتعاش السوق الدولية والقاعدة المنخفضة في نفس الفترة من العام الماضي، تحقيق التجارة الخارجية الاستقرار نحو الأفضل يعتمد أيضا على تأثير السياسة أكثر وضوحا. ومنذ عام 2013، تم إصدار 16 وثيقة سياسات تنمية التجارة الخارجية، بما في ذلك زيادة الدعم في مجال السياسات وتخفيض أعباء المؤسسات وتحسين مستوي تيسير التجارة. 

في النصف الأول من هذا العام، إجمالي رأس المال الأجنبي المستخدم بلغ 441.5 مليار يوان صيني، وكان مستقرا أساسا. وكما يقوم بالمزيد من تحسين الهيكل، ورأس المال الأجنبي المستخدم للصناعة التحويلية فائقة التكنولوجيا وصناعة الخدمات فائقة التكنولوجيا يزيد بنسبة 11% و 20% علي التوالي. 

عموما، استمرت بيئة الاستثمار في التحسين. وفي أبريل، تم انشاء سبع مناطق التجارة الحرة الجديدة بما في ذلك منطقة التجارة الحرة لياونينغ، والأن عدد مناطق التجارة الحرة في الصين بلغ 11 منطقة، وشكل نمط الانفتاح الشامل ذو الابتكار في الأنظمة في شرق وغرب الصين. وفي يونيو، أصدرت القائمة السلبية للاستثمارات الأجنبية في مناطق التجارة الحرة لعام 2017 التي تمت تخفيض 27 بندا من التدابير التقييدية. 

ثقة الاستثمار الأجنبي بالتطوير في الصين تمت التعزيز. وعمليات معظم المؤسسات الأجنبية في الصين تكون في حالة جيدة، والاستثمار يكون مليئا بالثقة. وفي يوليو، وغرفة التجارة الأمريكية في شنغهاي أصدرت التقرير التجاري الصيني لعام 2017، الذي يبين أن 77% من المؤسسات الأمريكية في الصين التي شملتها الدراسة حققت الأرباح في عام 2016 بزيادة 6% بالمقارنة مع عام 2015. 

في العام الماضي، مشاكل الاستثمار الأجنبي غير العقلاني لبعض المؤسسات هي أكثر وضوحا، لذلك وزارة التجارة الصينية تعاونت مع الإدارات ذات الصلة في مراجعة الصحة والمطابقة لتوجيه المؤسسات الاستثمارية الأجنبية لتعزيز الوعي بالمخاطر وتعزيز التنمية الصحية للاستثمار الأجنبي. وفى النصف الاول من هذا العام، بلغ حجم الاستثمار المباشر الاجنبى للصين 331.1 مليار يوان صيني بانخفاض قدره 42.9%، وتم كبح الاستثمار الاجنبى غير العقلانى بشكل فعال. 

من بلدان الاستثمار الأجنبي، الاستثمار الأجنبي للصين في الدول علي طول "الحزام الواحد والطريق الواحد" انخفض بنسبة 3.6% فقط، وكان أقل من الانخفاض العام للاستثمار الأجنبي. والمؤسسات تقوم بإيلاء المزيد من الاهتمام للاستثمارات المادية، ومعدل انخفاض الاستثمار في الصناعة التحويلية في الخارج يكون أقل من معدل انخفاض الاستثمار في صناعة العقارات والصناعات الثقافية والرياضية وصناعة الترفيه. وتم تنفيذ عدد من مشاريع الدمج والاستحواذ بسلاسة، ولا سيما مشاريع الاندماج والاستحواذ الكبيرة. 

انخفض الاستثمار الأجنبي في النصف الأول من هذا العام، وكيف ننظر إلى هذه المشكلة؟ وقال لونغ قوه تشيانغ أن تقلبات الاستثمار الأجنبي للبلاد على المدى القصير هي أمر شائع جدا، ينبغي النظر اليه بوجهة نظر طبيعية. 

من الضروري للحكومة الصينية أن تدير وتوحد الاستثمار عبر الحدود بشكل صحيح. ومن وجهة النظر الكلية، ينبغي لأي بلد تجنب تدفقات رأس المال عبر الحدود كبير الحجم بما في ذلك الدخول والخروج. وبالنسبة للصين كالبلد الكبير، الحفاظ على الاستقرار المالي وتجنب المخاطر المالية هو أمر ضروري. ومن وجهة النظر المجهرية، المؤسسات الصينية يكون لديها تاريخ الاستثمارات الأجنبية القصير ونقص الخبرة ونقص المواهب، وهناك العديد من الدروس المستفادة من الاستثمارات الأجنبية في السنوات السابقة، وقامت الحكومة الصينية بتذكير وتوجيه المؤسسات بشكل مناسبة وذلك لمساعدة المؤسسات على تقييم مخاطر الاستثمارات الأجنبية وتجنبها. 

قال تشيان كي مينغ أن الحكومة الصينية تشجع المؤسسات الصينية القوية والمشروطة على "الخروج"، ولم تتغير هذه السياسة، فإنه لن تتغير. وفي المستقبل، سوف نستمر في تعزيز تسهيل الاستثمار الأجنبي وتحسين مستوى الخدمة وتعزيز الإشراف أثناء العمليات وبعد العمليات وتوجيه التنمية الصحية والمنظمة للاستثمار الأجنبي.

المقالات المعنية