شي يتفقد منطقة التبت ويشدد على تحقيق الاستقرار الدائم والتنمية عالية الجودة

مصدر:arabic.news.cn2021-07-24| | موعد الأصدار:2021-07-25

A1


لاسا 23 يوليو 2021 (شينخوا) شدد الزعيم الصيني شي جين بينغ، على التطبيق الكامل للمبادئ التوجيهية التي أقرها الحزب الشيوعي الصيني بشأن حُكم منطقة التبت في العصر الجديد، وكتابة فصل جديد في الاستقرار الدائم والتنمية عالية الجودة في المنطقة.

تفقد شي، وهو الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني والرئيس الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، منطقة التبت ذاتية الحكم من الأربعاء حتى اليوم (الجمعة)، بمناسبة الذكرى الـ70 للتحرير السلمي للتبت.

وقدم شي التهاني بمناسبة الذكرى الـ70 للتحرير السلمي للتبت، وزار مسؤولين وأشخاصا عاديين من مختلف المجموعات القومية، وأعرب عن رعاية اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني لهم.

وقال شي إن التبت خطت خلال الـ70 عاما الماضية خطوات تاريخية في النظام الاجتماعي وحققت تنمية اقتصادية واجتماعية كاملة، مع تحسن مستويات معيشة أبناء المنطقة بشكل كبير.

وأضاف "لقد ثبُتَ أنه لولا الحزب الشيوعي الصيني، ما كانت هناك صين جديدة أو تبت جديدة. المبادئ التوجيهية والسياسات للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني المتعلقة بالأعمال التي يجري تنفيذها في التبت، صحيحة تماما".

وشدد شي على بذل الجهود لتعزيز تنمية المناطق الحدودية، وأكد أربع قضايا أساسية، هي الاستقرار والتنمية والإيكولوجيا ودعم المناطق الحدودية، ودعا إلى تحقيق إنجازات جديدة في حماية النظام الإيكولوجي في هضبة تشينغهاي-التبت ودعم تنميتها المستدامة.

وصل شي إلى مطار نينغتشي ماينلينغ يوم الأربعاء وتوجه إلى جسر نهر نيانغ، حيث تعرف على الوسائل المتبعة لحماية البيئة الإيكولوجية في حوض نهر يارلونغ تسانغبو ورافده نهر نيانغ، فضلا عن بناء المحميات الطبيعية. وأكد أهمية حماية واستعادة النظام الإيكولوجي لأحواض النهر الرئيسية.

وخلال زيارته قاعة تخطيط مدينة نينغتشي، دعا شي إلى ترسيم حدود التنمية الحضرية بشكل علمي ورسم الخطوط الحمراء لحماية النظم البيئية.

وفي قرية قالاي، ذهب شي إلى منزل داوا قيالتسن وتحدث مع العائلة في غرفة المعيشة.

وقال إن القرية تجسد الإنجازات الاقتصادية والاجتماعية التي حققتها التبت على مدى 70 عاما منذ التحرير السلمي لها. كما أشاد بالقرية باعتبارها نموذجا للوحدة القومية.

وزار شي في وقت لاحق حديقة في نينغتشي، حيث رحب بالسكان المحليين والسياح.

وفي يوم الخميس، ذهب شي إلى محطة نينغتشي للسكة الحديد، وتعرف على التصميم العام لخط سيتشوان-التبت ووضع تشغيل قطاع لاسا-نينغتشي منذ 25 يونيو. ثم استقل قطارا متجها إلى لاسا، حاضرة المنطقة. وتفقد أعمال البناء على طول الخط، وأشاد بالخط باعتباره خطوة رئيسية لتعزيز تنمية التبت وتحسين مستويات معيشة المواطنين.

وبعد ظهر يوم الخميس، ذهب شي إلى دير دربونغ الواقع في الضواحي الغربية من لاسا. وأقر بالإسهامات التي قدمها الدير في دعم قيادة الحزب الشيوعي الصيني والنظام الاشتراكي وحماية الوحدة الوطنية.

وشدد على التنفيذ الكامل للمبادئ التوجيهية الأساسية للحزب فيما يتعلق بالعمل الديني واحترام المعتقدات الدينية للشعب والتمسك بمبدأ الاستقلال والحكم الذاتي في الشؤون الدينية.

كما شدد على إدارة الشؤون الدينية وفقا للقانون وتوجيه البوذية التبتية للتكيف مع المجتمع الاشتراكي.

وفي شارع باركور في لاسا، زار شي المتاجر وتعرف على تطور السياحة والصناعات الثقافية، وكذلك الحفاظ على الثقافة التبتية. وفي الشارع، رحب المواطنون من مختلف المجموعات القومية بالرئيس شي، الذي بدوره رد عليهم التحية.

وفي ساحة قصر بوتالا، استفسر شي عن حماية القصر وإدارته، كما رحب به المواطنون من مختلف المجموعات القومية في الميدان.

وقال شي إن الأفراد من جميع المجموعات القومية ساهموا بشكل مشترك في تنمية التبت وكتبوا تاريخها. وعلى مدار مسارها، قدم التاريخ أمثلة وافرة على التبادلات بين التبتيين والمجموعات القومية الأخرى.

وقال إن التبت، في الوقت الحاضر، عند نقطة انطلاق تاريخية جديدة في تنميتها، ويجب التمسك بقيادة الحزب، كما يجب اتباع طريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية.

وانضم شي إلى مسؤولين وأشخاص من مختلف المجموعات القومية لمشاهدة العروض الفنية القومية الخميس ليلا.

وفي صباح يوم الجمعة، بعد الاستماع إلى تقارير لجنة الحزب وحكومة منطقة التبت ذاتية الحكم بشأن عملهما، أشاد شي بالإنجازات التي حققتها المنطقة في مختلف المجالات، وشدد على بذل الجهود لتعزيز الحوكمة الاجتماعية وضمان الأمن الوطني والاستقرار الاجتماعي ورفاهية المواطنين.

وقال إنه ينبغي الجمع بين أعمال الدعاية والتعليم لبناء الوعي العام للوحدة القومية وتقدمها وبين العمل التعليمي المتعلق بالقيم الاشتراكية الأساسية والوطنية ومناهضة الانفصالية والتاريخ والمفاهيم الماركسية.

كما دعا إلى تعزيز التبادلات والتفاعلات بين المجموعات القومية، فضلا عن بناء شعور أقوى بالانتماء إلى الدولة والأمة الصينية والثقافة الصينية والحزب الشيوعي الصيني والاشتراكية ذات الخصائص الصينية.

وقال شي إن التنمية في جميع القطاعات يجب أن تخدم الوحدة القومية وتقدمها، وينبغي أن تساعد في تحسين معيشة الشعب وبناء التوافق.

وشدد على تعزيز الإصلاح والانفتاح، وقال إنه ينبغي تسريع بناء البنية التحتية الرئيسية، بما في ذلك السكك الحديد والطرق.

كما أشار إلى تطور الصناعات المتميزة، وبناء القواعد الوطنية للطاقة النظيفة، والتنسيق بين التنمية والأمن.

وقال إنه يجب تعزيز وتوسيع الإنجازات التي تحققت في التخفيف من حدة الفقر، بالتنسيق مع الحملة المكثفة للنهوض الريفي.

كما شدد على العمل الجاد فيما يتعلق برفاهية المواطنين، بما في ذلك التوظيف والتعليم والضمان الاجتماعي والخدمات الطبية ورعاية المسنين والأطفال وكذا الإسكان.

وأشار شي إلى أنه ينبغي حماية البيئة الإيكولوجية في التبت بشكل جيد، مشددا على أن الثلوج والجليد، مثل الجبال الخضراء والمياه الصافية، أيضا من الأصول القيمة التي تمثل ثروة حقيقية.

وقال شي إنه ينبغي حماية القطب الثالث للأرض بشكل جيد.

كما حث على بذل جهود لتوجيه أعضاء الحزب والمسؤولين لدمج تعلم تاريخ الحزب في عملهم.

وفي يوم الجمعة، التقى شي ممثلي القوات المتمركزة في التبت، ودعا إلى بذل جهود لتعزيز التدريب العسكري والاستعداد في جميع الجوانب، وتقديم إسهامات للاستقرار والازدهار والتنمية على نحو دائم في التبت.

وخلال تفقده التبت، علم شي بأن عاصفة ممطرة شديدة ضربت مقاطعة خنان وسط البلاد، فأصدر تعليماته بتنفيذ جهود الإنقاذ السريعة والشاملة لإنقاذ الأرواح والممتلكات. وكلف الجيش والشرطة المسلحة بالمساعدة في الإغاثة من الكارثة، وجميع الوزارات والإدارات المعنية بتنسيق عملها.

كما طلب شي من التبت تكثيف الجهود لمنع الكوارث الطبيعية والتعامل معها.



版权所有中央党史和文献研究院

建议以IE8.0以上版本浏览器浏览本页面京ICP备11039383号-6京 公网安备11010202000010