دراسة حول أساس ومسار وطريقة ظهور الماركسية في الصين

إن العالم اليوم في عصر جديد من العولمة، وشهد تغييرات كبيرة في محور الصناعة وهيكلها، والتوتر الداخلي،وطريقة التحكم والتفكير بها، إنه يغير تغير هيكل الممارسة العالمية وطريقة الحياة للناس تغييرا عميقا. الحضارة الإنسانية أصبحت مجموعة  أكثر تنوعا، ظهرت مجموعة متنوعة من الأفكار والقيم، وبذلك غيرت تفكيرالناس وسلوكهم تغييرا كبيرا. وهذا الاتجاه أكثر وضوحا بالنسبة للصين التي تمر الآن بمرحلة تاريخية جديدة من الإصلاح والانفتاح. قام الناس بإيلاء المزيد من الاهتمام بالمصالح المادية في الواقع، وليست عندهم رغبة قوية في النظرية الماركسية، ولا في تعلمها، حتى أنه جعل الماركسية التي كانت تدل الثورة الاشتراكية الصينية وبناءها إلى تحقيق الإنجازات الرائعة تواجه تحديات البقاء والمأزق في الصين في العصر الجديد. لذلك، يجب أن نقوم بإظهار الماركسية المتجهة إلى الجماهير في ظل العصر الجديد وابراز قيمتها وتحقيق القفزة من النخبية إلى الشعبية، لذلك اظهار وجودها السياسي في الصين، مما أدى إلى فتح مسار ليظهرها  في جميع المجالات، للحصول على الاعتراف النفسي الواسع من الجماهير. لإنجاز هذه المهمة، يجب علينا العودة إلى الأساس والمسار والطريقة التي كانت الماركسية تظهر بها في الصين ،لفهم العملية التاريخية الماركسية في الصين من العدم إلى الوجود، والحصول على الخبرة التاريخية ممكنة للتعلم منها عن طريق التفكير في التاريخ، وأخيرا تحقيق قفز الماركسية من النخبية إلى الشعبية. وبناء على ذلك، أصبحت دراسة الأساس والمسار والطريقة لظهور الماركسية في الصين موضوعا يجب دراسته على وجه الاستعجال. 

版权所有中央党史和文献研究院

建议以IE8.0以上版本浏览器浏览本页面京ICP备11039383号-6京 公网安备11010202000010